هناك مدربين كثر استفادوا من عملية بناء مدرب سابق لهم


لتوضيح فكرتي أكثر التي كتبت عنها في المقال السابق ، هناك مدربين كثر استفادوا من عملية بناء مدرب سابق لهم .
حين جاء كابيلو لميلان بالفترة الأولى استفاد كثيرًا من الأفكار التي وضعها ساكي واستفاد من الثلاثية الهولندية ، لكن بمرحلة معينة قام بهدم كل شيء وإعادة البناء من جديد وذلك الهدم بدء بمرحلة خسارة الفريق نهائي الأبطال ضد مارسيليا ، حينها رحل الثلاثي الهولندي وكان هناك عملية بناء جديدة تمامًا من قبل كابيلو .
كابيلو ذاته حين رحل لريال مدريد بالفترة الأولى موسم 96/97 قام ببناء النادي من جديد بعد موسم كارثي محليًا فشل الفريق به بالتأهل للأبطال وجلب معه بونوتشي من ميلان ، سيدورف من سامبدوريا ، روبيرتو كارلوس من الانتر ، قام بتجديد خط الهجوم بشوكر ومياتوفيتش وصعد غوتي للفريق الأول وتم جلب إليغنر كحارس للفريق .
عملية ثورة بالنادي قادها كابيلو ، موسم واحد فقط أثر بعد ذلك على عدة مواسم لريال مدريد .

مورينيو كمثال ثاني صنع ثورة كبيرة في تشيلسي امتدت لسنوات كثيرة حين انفجرت موهبة لامبارد وجون تيري بين يديه وجلب كارفاليو وفيريرا ودروغبا وبيتر تشيك وايسيان وأشلي كول .
ومورينيو ذاته صنع كنز في مدريد ، كمثال كريستيانو رونالدو تحول تحت قيادة مورينيو من لاعب يسجل 30 هدف بالموسم إلى لاعب يسجل 50 هدف وأكثر ، نصح بيريز بأن بنزيما أفضل من هيغوايين وبأن بنزيما لرونالدو أفضل من هيغوايين لرونالدو ، حول راموس لقلب دفاع وهو من جلب صفقات دي ماريا ومودريتش للنادي وهو من قال بأن كاسياس قد انتهى .
فان خال مع بايرن ميونيخ مثال أخر ، مشجعي البايرن يدركون تمامًا قيمة فان خال لناديهم ، والأساسيات التي وضعها ومازال ليومنا هذا البايرن مستفيد منها مثل مولر .
غوارديولا مع برشلونة صنع إرث عظيم ، انفجار موهبة ميسي كانت تحت قيادته ، بشكل عام أفضل مواسم ميسي برأيي هي تحت قيادة غوارديولا ، قام بطرد العديد من نجوم الفريق مثل رونالدينيو وديكو ، أعاد بيكيه للنادي ، تشافي وانييستا تحولا معه لأفضل لاعبي وسط بالعالم بدون نسيان بوسكيتس .
كونتي والأساسيات التي وضعها في يوفنتوس وأمثلة كثيرة .

ثم يظهر هناك المدربين الذي يتوجوا عمل المدربين السابقين ، كمثال هاينكس استفاد كثيرًا من عمل كابيلو الأول ، مشجعي ريال مدريد القدماء يدركون بأن الفريق الذي حقق الأبطال رفقة هاينكس كان فريق كابيلو وبتكتيك كابيلو وأفكار كابيلو ، شوستر أيضًا مع ريال مدريد استفاد من بناء كابيلو للنادي بالفترة الثانية ، المدربين مابعد مورينيو في تشيلسي ، أنشيلوتي في العاشرة أو ديل بوسكي بعد عمل أراغوانيس في منتخب إسبانيا .

ولهذا لو قلت لي من تفضل مدربين لبناء فرق من جديد فسوف أقول مورينيو وغوار=0ولا ، هم يدركون تمامًا كيف يجمعوا مابين بناء فريق والفوز بالألقاب ولهذا أراهم مميزين جدًا ، بينما هناك مدربين يحاولون البناء لكنهم يفشلون بالسيطرة على النجوم وتفشل تجربتهم مثل رافا مع ريال مدريد أو غراهام بوتر الذي يواجه انتقادات كثيرة مع تشيلسي رغم أنه ببرايتون كان الجميع يتحدث عنه وسامبولي مع الأرجنتين وأمثلة لا تعد ولا تحصى ، وبذات الوقت هناك مدربين أذكياء في كيفية إدارة الموارد البشرية ،

أنشيلوتي على سبيل المثال ، زيدان وديل بوسكي وهاينكس ، مدربين حين تشاهد تصريحاتهم أو تشاهد حديث اللاعبين عنهم أو نظرتهم للحياة تراها قريبة جدًا ولا عجب بذلك ، بالنهاية زيدان لاعب تدرب تحت قيادة ديل بوسكي وكان مساعد لأنشيلوتي وحين تشاهد مدريد مابين هاينكس وديل بوسكي ترى ثلاثة مدربين دربوا النادي هم : كاماتشو ، هيدينك ، توشاك والثلاثة فشلوا وجاء ديل بوسكي وقاد النادي بسياسة هاينكس ونجح بذلك .

ولا تعتقدوا بأن إدارة الموارد البشرية بالشيء السهل ، أبدًا ، هي واحدة من أصعب المهام في عالم التدريب وخاصة بالفرق الكبيرة مثل الريال ولهذا نرى مصطلح " تدريب الفرق الصغيرة وإدارة لاعبيها تختلف عن تدريب الفرق الكبرى وإدارة لاعبيها "
وبذات الوقت هناك مباريات تكتيكية جيدة من مدربي الموارد البشرية ، كمثال مباراة اليونايتد الإياب في موسم ديل بوسكي الأول لا يمكن نسيانها أبدًا ، ديل بوسكي قدم درس تكتيكي عظيم ضد فيرغسون وأعتمد على فكرة الوينغ باكز بأظهرته روبيرتو كارلوس وسالغادو وأعتمد على خط دفاعي ثلاثي .
لكن مشكلة هؤلاء المدربين بأنهم لا يمتلكون دائمًا تلك الحلول التكتيكية ، كمثال الموسم الماضي أعتمد أنشيلوتي كثيرًا على روح اللاعبين بتحقيق الأبطال ونجح بذلك وسبقه بذلك زيدان ، حتى في نهائي العاشرة استطاع سيميوني الحد من أدوات ريال مدريد كثيرًا قبل أن يسجل راموس الهدف بالدقائق الأخيرة بجهد فردي فقط .

ولهذا أفضل كمثال مورينيو مدربًا لريال مدريد من جديد ، بكل تأكيد سيقوم بقرارات قاسية مثل التخلي عن بنزيما ولوكا مودريتش وكروس ولكن بكل تأكيد مثل هذه القرارات النادي بحاجتها لبناء جديد ، بناء فريق لعشرة مواسم أخرى مثل مافعل مورينيو ذاته حين جاء للريال وتكلم مع راؤول وغوتي وجعلهم يتركون الفريق ، نعم تألق راؤول بشالكه لكن مورينيو كان يضع نتائج طويلة الأمد وليست قصيرة الأمد ، لاعبين مثل رودريغو وتشاوميني وفالفيردي وميليتاو وكامافينغا بحاجة نقل لعبتهم لمستوى تكتيكي أخر ومورينيو جواب لهذا الشيء ، حتى لاعب مثل فينيسيوس بحاجة مدرب مثل مورينيو يسيطر عليه وعلى انفعالاته لأن أنشيلوتي بطبيعته مسالم وستبقى مشاكل فيني ذاتها ، ناغلزمان خيار ممتاز رغم أنني استبعد بأن يسمح البايرن برحيله لأن البايرن يدرك بأن ناغلزمان يضع أساسيات بالنادي .

بالنهاية يمكن أن يستمر أنشيلوتي موسم أخر ، لكن بقاء المدرب الإيطالي موسم أخر يعني استنفاذ لاعبي الفريق مثل لوكا وكروس وبنزيما وبعد ذلك يعلن مدريد عملية تجديد كبيرة مثل ماحدث حين عاد بيريز للنادي بفترته الثانية .